مجلي للرئيس عباس: نؤكد وقوفنا التام خلف الشرعية الفلسطينية لمواجهة (صفقة القرن)


رام الله - دنيا الوطن
وجه د. عدنان مجلي، رئيس ومؤسس المجلس الفلسطيني الاقتصادي العالمي، رسالة مفتوحة للرئيس محمود عباس.

 
وأكد في بيان وصل "دنيا الوطن" نسخة عنه: "لم نتفاجأ جميعاً بإعلان الإدارة الأمريكية والرئيس ترامب، تفاصيل ما يسمى (صفقة القرن) والتي تعبر عن الانحياز الكامل والشامل لدولة إسرائيل، وتضرب بعرض الحائط قرارات الشرعية الدولية والأمم المتحدة من أجل تصفية القضية الفلسطينية".

وشدّد على"أنه لا يمكن لأي دولة مهما كبرت ولأي قوة مهما عظمت أن تنهي هذه القضية التاريخية العادلة لأن هناك شعب عظيم وقيادة عظيمة قدموا التضحيات الكبيرة جيل بعد جيل ولا زالت بهمة عالية وقادرة على البذل والعطاء من أجل الوطن وفلسطين".

وأضاف مجلى: "فى هذه اللحظات العصيبة والهامة من تاريخ قضيتنا نؤكد وقوفنا التام خلف الشرعية الفلسطينية والرئيس محمود عباس أبو مازن لمواجهة (صفقة القرن) وكل المؤامرات التي تهدف إلى تصفية قضيتنا الفلسطينية".

وتابع العالم الفلسطيني قائلاً: "إن الموقف الشجاع الذي اتخذه سيادته ضد هذه الصفقة، يدلل على صلابة موقف القيادة الحكيمة لشعبنا تجاه القضايا الوطنية كافة".

واعتبر مجلى أن موقف الفصائل جميعاً كان مُشرفاً جداً ووطنياً ومسؤولاً، مشيراً إلى أنه يجب أن نبني عليه في تحقيق الوحدة الوطنية، وإنهاء الانقسام الفلسطيني، وإجراء الانتخابات العامة والشاملة في الضفة وغزة والقدس الشريف، دون الرضوخ لإملاءات الاحتلال.

وطالب بتفعيل دور منظمة التحرير الفلسطينية، الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا الفلسطيني، مع ضرورة أن تكون جميع القوى الفلسطينية ممثلة تمثيلاً حقيقياً فيها.

وأكد مجلى، على ضرورة أن تأخذ الدبلوماسية الفلسطينية دورها في تشكيل جبهة قوية (إقليمية ودولية) من الأشقاء والأصدقاء؛ للتصدي لهذه الصفقة الباطلة، والتي رفضها الكل الفلسطيني وبشدة.

كما حيّا الشعب الفلسطيني العظيم، الذي انتفض في كل شبر من أماكن تواجده ضد الصفقة الباطلة، وهذا يؤكد على أن شعبنا عظيم ويمكن الرهان عليه؛ لإسقاط هذه الصفقة الباطلة، الحرية لشعبنا، تسقط (صفقة القرن) عاشت فلسطين.
 
 
المصدر: دنيا الوطن